في أيّامنا هذه أصبحَ الحصول على عمل من الأمور الصعبة جدّاً وذلك لكثرة خرّيجي الجامعات، ولقلّة أعداد الوظائف الشاغرة، فأصبحَ مُعظم الأشخاص عاطلينَ عن العمل لا يجدونَ مصدراً للرزق، أمّا بالنسبة للمرأة فهيَ بعدَ الزواج تلتهي بمسؤوليّات المنزل والأولاد ولا تجدُ الوقت الكافي للخروج والعمل فتُصبِحُ كالعبء أو العالة على زوجها حتّى وإن كانَ مُقتدراً ماديّاً؛ فالمرأة يجب أن تشعُر بأنّها فردٌ من المُجتمع ولها دورٌ فعّالٌ تماماً كالرجُل.
English: Make Money Online, Français: se faire de l'argent en ligne, Italiano: Guadagnare Online, Español: ganar dinero en Internet, Português: Ganhar Dinheiro Online, Deutsch: Online Geld verdienen, Русский: заработать в интернете, 中文: 在网上赚钱, Bahasa Indonesia: Menghasilkan Uang Secara Online, Čeština: Jak vydělávat peníze online, Nederlands: Online geld verdienen, Tiếng Việt: Kiếm tiền Trực tuyến, हिन्दी: ऑनलाइन पैसे कमाएँ, 한국어: 온라인으로 돈 버는 법, ไทย: หาเงินออนไลน์, Türkçe: İnternet'ten Nasıl Para Kazanılır, 日本語: オンライン上でお金を稼ぐ

ولان التسويق الالكترونى يعتبر وسيلة جديدة من وسائل تسويق المنتجات فبالتالى ارتفاع تكلفة توظيف المسوق الالكترونى وعدم القدرة على تتبع عملة الا اذا كان مدير الشركة على دراية كاملة بالتسويق الالكترونى ويستطيع تقدير وقت انجاز المهام المطلوبة من الموظف، علاوة على ذلك ان ليس كل طرق التسويق الالكترونى تصلح لتسويق كل المنتجات، فكل طريقة من طرق التسويق الالكترونى لها مميزاتها وعيوبها. وعلى المسوق الالكترونى الناجح ان يختار الطريقة الصح لتسويق المنتج باقل تكلفة وباسرع وقت ممكن.
المعروف أيضا باسم “الشبكة” أو “المصفوفة” التسويق – هو وسيلة لبيع السلع والخدمات من خلال الموزعين، وعادة ما تعد هذه الخطط بأن الأشخاص الذين يسجلون كموزعين سيحصلون على طريقتين – على مبيعاتهم الخاصة وعلى المبيعات التي قام بها المجندون. المخططات الهرمية – وهي شكل من أشكال التسويق متعدد المستويات – تنطوي على دفع عمولات للموزعين فقط لتعيين موزعين جدد. المخططات الهرمية غير قانونية في معظم الولايات لأن الخطط تنهار حتما عندما لا يمكن توظيف موزعين جدد. عندما تنهار خطة، معظم الناس – باستثناء تلك الموجودة في أعلى الهرم – يفقدون أموالهم. وینبغي أن یدفع الامتيازات المرکزیة عمولات لمبیعات التجزئة للسلع أو الخدمات، ولیس لتوظیف موزعي جدید، يجب أن تتوافق الأموال المتوافرة التي تنطوي على بيع فرص الأعمال أو الامتيازات، كما هي معرفة في قاعدةالامتياز، مع متطلبات القاعدة بشأن الإفصاح عن الذين حققوا النتائج المطالب بها، بالإضافة إلى اللغة التحذيرية.
مُعلم الطلاب. يُفضل الكثير من العائلات مرونة استخدام مُعلم عبر الانترنت. بناءً على خلفيتك، يمكنك ببساطة مساعدة طفل في واجبه المنزلي أو تقديم الدعم لطلاب الكليات. تحتاج إلى اقتناء كمبيوتر خاص بك وسرعة انترنت عالية. تختلف الخبرة المطلوبة من قبل الشركات. تتطلب بعضها "خبرة قوية"، بينما تتطلب شركات أخرى خلفية تعليمية محددة. ومع ذلك، تتطلب معظم الشركات شهادة جامعية.
القيام باستبيانات. يمكنك ربح 50 دولار إلى 100 دولار شهريًا نقدًا ومنتجات من خلال القيام باستبيانات على الانترنت. ابحث عن مواقع الاستبيانات من خلال البحث عن "مواقع الاستبيانات المدفوعة" على الانترنت. اشترك في عدة مواقع استبيانات لتزيد من فرص اختيارك للاستبيانات الأعلى أجرًا. سجل بعنوان البريد الاليكتروني وافحص بريدك باستمرار بحيث يمكنك الرد سريعًا على عروض الاستبيانات.[١]

ستساعدك الطرق السابقة على ربح المال إما الآن فورًا، أو خلال ساعات، أو بعضها خلال أيام أو أسابيع. الحقيقة؟ لن تصبح غنيًا بتوظيف هذه الاستراتيجيات بين ليلة وضحاها. وسواء كنت تبحث عن ربح المال بسرعة أو إن كنت لا تمانع أن يأخذ الأمر بعض الوقت لتحقيق دخل مالي يلبي طموحاتك، فكن مثابرًا، فلا يمكنك أن تفرقع أصابعك، وتتوقع أن تجد المال أمامك. لكن، ومرة أخرى، إن ركزت على الأفكار الصحيحة، سينتهي بك الأمر في المكان الذي تريده.


طريقة رائعة للربح من موقعك أو مدونتك نظرا لقابلية استخدامها بالموازاة مع الطريقتين السابقتين. طريقة العمل سهلة، تستقبل المال مقابل تقديم زوار لفعل عمل ما (an action). لم تفهم؟ اليك هذا المثال التضيحي: قد يتوفر عرض للبحث عن أشخاص ليدخلو ايمايلاتهم أو رمز دولهم، بالمقابل تتحصل على مبلغ جراء هذه الخدمة و التي تتراوح بين 1 الى 10 دولار. هناك شركات قد تدفع أكثر من 20 دولار مقابل خدمات مثل ملء استمارة قصيرة. عليك أن تعرف فن جذب الزائر للحصول على أكبر زوار و منه أكبر قدر من المال.
طريقة أخرى قد تأخذ اهتمامك للربح من الانترنت. بعد التسجيل في أحد (أو كل) المواقع التي سأذكرها، كل ما عليك فعله هو الضغط على الاعلانات التي يقدمها لفترة معينة من الزمن لتتحصل على ثمن خدمتك. الطريقة سهلة جدا، فكل ما تحتاجه هو فأرة جيدة لتنقر أكبر عدد من الاعلانات، و لكن عيب هذه الطريقة هو السعر المنخفض للنقرة. عموما يصل سعر النقرة الواحدة الى 0.001$، يعني يجب عليك النقر على 1000 اعلان لكي تحصل على 1 دولار، و لكن يوجد طرق توفرها هذه المواقع لمضاعفة أرباحك بكل سهولة.
كل يوم يتم طرح عدد كبير من الكتب الإلكترونية الجديدة، والتي يلاقي بعضها نجاحا كبيرا ويحقق أصحابها دخلا كبيرا من وراءها. إذا كنت من الذين يجيدون مهارة أو يمتلكون خبرة.. بإمكانك البدء كل يوم باقتطاع بعض الوقت للعمل على كتاب إلكتروني تبيعه بصورة خدمة، تفيد به الآخرين، وتشارك الآخرين خبراتك وأفكارك. بإمكانك الربح من الانترنت وتحقيق دخل قد يفوق توقعاتك، خصوصا إذا قمت بالترويج له بشكل جيد.
أو ما يسمى بعالم البورصة أو الفوركس. اذا كانت المغامرة صفة من صفاتك و كلك استعداد للخوض في عالم البورصة، فالأمر متاح و قابل للتنفيذ في أي وقت. هناك العديد من المواقع و الشركات التي تسمح لك بشراء و بيع العملات، الأسهم، و المؤشرات. شخصيا، لقد بدأت باكستشاف الفوركس منذ حوالي عام و رأيت فيه المستقبل الزاهر، فامكانك أن تتحول الى مليونير اذا ما اتقنت فن التداول، و لكن بالمقابل يمكن أن تخسر المال اذا لم تحسن ادراة رأس مالك. و لهذا نصيحتي أن تتعلم الفوركس جيدا قبل أن تقوم باستثمار مبلغ من المال.
ستساعدك الطرق السابقة على ربح المال إما الآن فورًا، أو خلال ساعات، أو بعضها خلال أيام أو أسابيع. الحقيقة؟ لن تصبح غنيًا بتوظيف هذه الاستراتيجيات بين ليلة وضحاها. وسواء كنت تبحث عن ربح المال بسرعة أو إن كنت لا تمانع أن يأخذ الأمر بعض الوقت لتحقيق دخل مالي يلبي طموحاتك، فكن مثابرًا، فلا يمكنك أن تفرقع أصابعك، وتتوقع أن تجد المال أمامك. لكن، ومرة أخرى، إن ركزت على الأفكار الصحيحة، سينتهي بك الأمر في المكان الذي تريده.
الأنترنيت اليوم مليء بالعديد من الكتب الإلكترونية و المنافسة شديدة في هذا المجال فكل يوم يتم طرح المئات من الكتب الإلكترونية الجديدة و التي يتم بيع البعض منها بشكل كبير جدا بيحث يحقق اصحابها مبالغ طائلة من وراء كتبهم و إذا كنت من الذين يجيدون مهارة ما يمكنك الربح من الأنترنيت عبر تأليف كتاب إلكتروني حول موضوع معين و عمل حملات إعلانية له بحيث تقوم بالترويج له بشكل جيد الشيء الذي سوف يعود عليك بمدخول قد يفوق توقعاتك .
يعتبر التسويق الإلكتروني من فروع التسويق العامة، ويُطلق عليه أيضاً اسم (التسويق الرقمي)، أو (التسويق عبر الشبكة)، وهو عبارة عن الاستراتيجية التي تُستخدم في تنظيم طرق تكنولوجيا الاتصالات الحديثة، وذلك من خلال تحويل السوق الافتراضية إلى واقع ملموس، ويُعد التسويق الإلكتروني جزءاً مهماً من الاستراتيجية التسويقية الشاملة الحديثة، إذ يُعتبر نوعاً مُهماً من أنواع أساليب التسويق الذي يسعى إلى تحقيق أهدافه عبر الإنترنت، كما يُوصف أيضاً بأنّه عملية تطبيق المبادئ العامة لعلم التسويق عن طريق استعمال الوسائط الإلكترونية، وعلى وجه الخصوص استعمال شبكة الإنترنت.
×