المعروف باسم تسويق الافيليت (affiliate marketing). تعتبر هذه الطريقة الأشهر و الأكثر شيوعا لربح المال من الانترنت في الوقت الراهن. كيف تعمل؟ بسيطة، تقوم بعرض منتج عن طريق وضع وصلة شراء، يقوم المعني بشراء المنتج و ستأخذ عمولة مقابل كل عملية شراء. الفكرة بسيطة، ولكن طريقة العمل ليست كذلك. الشيئ الرائع، بعد التجربة و الممارسة، ستتعلم فنون هذه المهنة و التي تسمح لك بربح الكثير من المال.
الأمر يعتمد على حسب المنتج، فاذا كان المنتج برنامج أو صورة، أو كتاب، فيستطيع الشاري تحميله من موقعك أو مواقع مخصصة لذلك. أما اذا كان المنتج فيزيائي كالألبسة، الأثاث…الخ، فعليك بارساله عن طريق خدمات البريد المتواجدة في بلدك، أما بخصوص المال، يمكنك الحصول على أموالك ببساطة عبر البايبال، حسابك البنكي، أو وسائل الدفع الالكترونية كالبايونير، النتلر ….الخ. تحياتي
من الجيد الحديث عن خصائص التسويق الالكترونى، فعندما نتحدث عن التسويق الالكترونى يجب الحديث عن المنافسة، او مراقبة المنافسين او التجسس على المنافسين، فهى اهم ميزة وخاصية من خصائص التسويق الالكترونى، فعندما نفكر فى انشاء حملة اعلانية جديدة لمنتج معين او كتابة محتوى عن خدمة معينة يجب الاطلاع مسبقا على ما قدمة المنافسون واين وصلو وذلك من اجل تحقيق ميزة تنافسية تزيد من فرص الحصول على زبائن وعملاء كثر.

هنالِكَ حلٌّ لبطالة الرجال والنساء على حدٍّ سواء عن طريق جني المال والعمل على الإنترنت ومن المنزل، فبدلاً من قضاء ساعاتٍ طويلة على مواقع التواصُل الاجتماعيّ يستطيع الشخص استثمار هذا الوقت عن طريق جني بعض المال. هُنالِكَ العديد من الطُرق لجني المال على الإنترنت، لكن على الشخص إيجاد ما قد يُساعدهُ على ذلِك، والبحث المُستمر عن أي فُرص عمل مُتاحة.كيفيّة جني المال عن طريق الإنترنت
طريقة أخرى قد تأخذ اهتمامك للربح من الانترنت. بعد التسجيل في أحد (أو كل) المواقع التي سأذكرها، كل ما عليك فعله هو الضغط على الاعلانات التي يقدمها لفترة معينة من الزمن لتتحصل على ثمن خدمتك. الطريقة سهلة جدا، فكل ما تحتاجه هو فأرة جيدة لتنقر أكبر عدد من الاعلانات، و لكن عيب هذه الطريقة هو السعر المنخفض للنقرة. عموما يصل سعر النقرة الواحدة الى 0.001$، يعني يجب عليك النقر على 1000 اعلان لكي تحصل على 1 دولار، و لكن يوجد طرق توفرها هذه المواقع لمضاعفة أرباحك بكل سهولة.

وقد عقدت لجنة التجارة الفدرالية عددا من ورش العمل للصناعة ومجموعات المستهلكين ودعاة الخصوصية لاستكشاف المبادئ التوجيهية الصناعية لحماية خصوصية المستهلكين على الإنترنت، في يونيو 1998، أصدرت لجنة التجارة الاتحادية الخصوصية على الإنترنت تقرير إلى الكونجرس، وأشارت في التقرير إلى أنه أكثر من 85 في المائة من جميع المواقع الإلكترونية تجمع معلومات شخصية من المستهلكين، فإن 14 في المائة فقط من المواقع في العينة العشوائية للمواقع التجارية التابعة للجنة التجارة الاتحادية توفر أي إشعار للمستهلكين بالمعلومات الشخصية التي يجمعونها أو كيفية استخدامها.
التانيه : شركات الوساطة وهي مواقع موثوقة تحول أموالك من البنك الإلكتروني إلى حسابك الشخصي في البريد أو في البنك مثل شركة ديزاد موني dzmoney في الجزائر و شركة دهب أو فودافون كاش في مصر.أي بإختصار تشتري منك هذه الشركات الدولارات التي تحصلت عليها من الشركات المعلنة و تعطيك ما يقابلها من عملتك المحلية مثلا لديك 100دولار في البنك الإلكتروني . تقوم الشركة بأخذ المئة دولار و تعطيك 9000دينار أي 90 دينار مقابل 1 دولار

من شأنه الأفكار والتطبيقات الجديدة بدأ نمو التجارة الإلكترونية بطيئاً لكنه سرعان ما بدأ في التسارع مع قدرة الأفراد والشركات على حماية معلوماتهم وبطاقاتهم الائتمانية من التعرض للسرقة. لكن مع هذا التطور تظل هناك مخاطرة من التجارة الإلكترونية أو عبر الشبكة خوفاً من تعرض بيانات البطاقة للسرقة لذلك قامت العديد من الشركات بتوفير البيئة الآمنة لإدخال البيانات لتشجيع الزوار على الإقبال على الشراء عبر المواقع الإلكترونية خاصة مع سهولة مقارنة الموردين والأسعار عبر الشبكة.
×